المحتوى الرئيسى

تصعيد جديد في حضرموت ضد أئمة المساجد والدعاة

منذ 1 اسبوع - 2018-12-06 [597] قراءة

اعتقلت قوات النخبة الحضرمية المدعومة إماراتياً، أمس الأول، اثنين من أبرز أئمة المساجد في مديرية "يبعث" غرب المكلا بمحافظة حضرموت (شرق اليمن). وقالت مصادر محلية للمصدر أونلاين إن قوة عسكرية متمركزة حديثا فوق عقبة المدلاة في مديرية "يبعث" اعتقلت الشيخ محمد حسن باسد المشجري، من مجمع الفاروق عمر للبنات بمنطقة الشروج إلى جهة غير معلومة. وبحسب المصادر، فقد اعتقلت ذات القوة العسكرية الشيخ يسلم بن ناصر لغبري المشجري من مدرسة خالد بن الوليد للتعليم الأساسي - إلى جهة مجهولة. ويتمتع الشيخان محمد باسد المشجري ويسلم بن ناصر المشجري بحضور واسع من خلال ممارستهما أدوار تربوية وتعليمية كبيرة وأعمال دعوية وخيرية واجتماعية في منطقتهم. يُذكر أن الشيخ محمد حسن باسد المشجري هو إمام وخطيب جامع الخير بمنطقة مشاط ورئيس مركز ابن عباس للتأهيل العلمي وأستاذ اللغة العربية بمجمع الفاروق للبنات وأحد الشخصيات الاجتماعية في مديرية يبعث . بينما الشيخ يسلم بن ناصر لغبري المشجري هو إمام مسجد الجربوب وخطيب جامع الجنينة ومدير مكتب مؤسسة الفجر الخيرية الاجتماعية بمديرية يبعث وهو أستاذ القرآن والتربية الإسلامية بمدرسة خالد بن الوليد للتعليم الأساسي - بنين وهو شخصية اجتماعية تحظى باحترام وتقدير الجميع . وكان محافظ حضرموت اللواء البحسني أعلن الأربعاء الماضي عن انطلاق عملية عسكرية تحت اسم "القبضة الحديدية" لمحاربة "التنظيمات الإرهابية" في مديرية يبعث. كما أعلن متحدث المنطقة العسكرية الثانية ،الجمعة الماضية، عن اعتقال 9 أفراد من تنظيم القاعدة بمديرية يبغث غرب المكلا. وتعتقل قوات النخبة الحضرمية المدعومة إماراتياً والمنضوية ضمن قوات المنطقة العسكرية الثانية بساحل حضرموت، العشرات بتهمة الانتماء لتنظيم القاعدة منذ سيطرتها على المكلا في العام 2016.


المصدر: الجند نيوز

تابع أيضاً

عاجل