المحتوى الرئيسى

شعبين: أنا هنا ولا صحة لما يثار حول فراري!!

منذ 3 اسبوع - 2019-09-18 [38] قراءة

استنكر إبراهيم أحمد شعبين, وهو أحد الشخصيات الاجتماعية في محافظة الحديدة, ما بثته إحدى القنوات الفضائية من الافتراء حول فراره من أو إلى أي مكان داخلياً أو خارجياً لا أساس له من الصحة، مؤكدا وجوده في الأراضي اليمنية, وفي مقر إقامته بمحافظة الحديدة.

وقال شعبين في بيان صحفي إنه استغرب ما بثته قناة الساحات الفضائية, وهي من القنوات التي يعول عليها كقناة مهنية حصيفة التحري والتثبت قبل أن تقدم على بث تقرير تلفزيوني تكيل فيه  الاتهامات العارية عن الصحة شكلاً ومضموناً، واستخدامها وثائق مزعومة لا تحتاج إلى الإنسان الحصيف لمعرفة أنها مزورة ومعدلة إلكترونياً.

مشيرا  إلى أن الادعاء الوارد في مضمون التقرير حول حقوق النازحين يبعث على السخرية من التناقض العجيب بين أن يكون الفرد نازحاً محتاجاً، وفي ذات الوقت يكون مالكاً للأموال الطائلة التي تم الاستيلاء عليها كما زعم مصدر التقرير.

وأكد  شعبين أنه مستعد للمثول أمام قضاء محافظة الحديدة في أي لحظة حال ثبوت أي ادعاء ورد في التقرير التلفزيوني أو غيره، وأنه ليس فوق القانون كأي مواطن له كامل الحقوق وعليه كامل الواجبات.

مختتما تصريحه بالقول: إن هذا الرد المكفول له ببثه لدى القناة بالقانون النافذ لا يعني بأي حال من الأحوال إغلاق ملف الإضرار وتشويه السمعة بشخصيته الاعتبارية ؛ بل سيحتفظ بالحق القانوني في مقاضاة أي جهة تقف وراء هذه الحملة الشعواء وملاحقتها قضائياً داخلياً وخارجياً، حتى يحق الله الحق ويبطل الباطل وأهله, طال الزمان أم قصر.


المصدر: سبأ نيوز

تابع أيضاً

عاجل