المحتوى الرئيسى

واشنطن تدين الاستخدام "المروع والشنيع" للقوة ضد المتظاهرين في العراق

منذ 1 شهر - 2019-12-03 [78] قراءة

سياسة

العين الإخبارية

الثلاثاء 2019/12/3 01:40 ص بتوقيت أبوظبي

المظاهرات العراقية تواجه مؤامرات إيران

أدانت الولايات المتحدة، الإثنين، استخدام السلطات العراقية القوة ضد المتظاهرين منذ اندلاع الاحتجاجات مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي التى طالبت بإسقاط الحكومة ومحاربة الفساد.

 ووصف واشنطن استخدام القوة من قبل قوات الأمن بـ "المروع والشنيع" ضد المتظاهرين. 

وكان شهود عيان قد قالوا، السبت الماضي، إن 16 شخصاً أصيبوا بجروح إثر إطلاق قوات الشرطة العراقية الرصاص عليهم، عندما حاولوا اقتحام مقر قيادة الشرطة الاتحادية في مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار جنوبي بغداد.

وتعيش مدينة الناصرية العراقية حالة من الانفلات الأمني، وسط غياب القيادات الإدارية والأمنية عن المشهد، حيث أعلن محافظ ذي قار ورئيس مجلس المحافظة ومعاونوهما وقائد الشرطة، استقالاتهم على خلفية الاضطرابات الأمنية بالمحافظة.

واندلعت أعمال العنف بعد أن اقتحم المتظاهرون القنصلية الإيرانية وأحرقوها في مدينة النجف، متهمين طهران بالهيمنة على مقدرات العراق.

ويطالب المتظاهرون منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول في بغداد وعدد من المدن العراقية بإصلاح النظام السياسي وتغيير كامل لطبقتهم الحاكمة التي يعدونها فاسدة، ووقف النفوذ الإيراني ببلادهم.

أعلن البرلمان العراقي الأحد قبول استقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بعد ساعات من تقديم الأخير لها رسميا.

يأتي ذلك فيما قالت صحيفة "لوموندو" الفرنسية، الإثنين، إن استقالة رئيس الوزراء العراقي، لم تغير شيئا بالبلاد وليست كافية، بعد أن دخلت في موجة احتجاجات عنيفة منذ قرابة الشهرين.

وأوضحت الصحيفة الفرنسية في موضوع نشر بها بعنوان "مظاهرات جديدة رغم الإعلان عن استقالة عبد المهدي"، أن الاحتجاجات لن تهدأ دون إعادة بناء نظام جديد لن يكون قائما على الانتماءات الطائفية والعرقية.


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل