المحتوى الرئيسى

استمر 113 يومًا.. أسير فلسطيني يعلق إضرابه المفتوح عن الطعام

منذ 1 اسبوع - 2020-01-14 [239] قراءة

سياسة

العين الإخبارية

- إيمان أحمد

الثلاثاء 2020/1/14 05:29 ص بتوقيت أبوظبي

جانب من وقفة تضامنية للإفراج عن الأسير أحمد زهران

علق الأسير الفلسطيني أحمد زهران المضرب عن الطعام لليوم 113 على التوالي، إضرابه، مساء الإثنين، بعد التوصل إلى اتفاق مع إدارة سجون الاحتلال. 

وأكد اللواء قدري أبوبكر، رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، توصل الأسير زهران إلى الاتفاق بحضور مدير الوحدة القانونية بالهيئة جواد بولص، فيما لم يكشف تفاصيل الاتفاق.

وأعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، التي ينتمي إليها زهران، أنه سيصدر بيان لاحقا بتفاصيل "انتصار الأسير زهران في معركة الأمعاء الخاوية".

وفي وقت سابق، حمّلت مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن حياة الأسير زهران الذي رفض اعتقاله الإداري، محذرة من أنه يواجه خطر الموت.

وأصدرت المؤسسة بيانا، طالبت فيه الاحتلال بوقف محاولات إطعام زهران، وعلاجه قسريا خشيةً على حياته، داعية المجتمع الدولي إلى التدخل لوضع حد لسياسة الاعتقال الإداري واستخدامها غير القانوني بحق الفلسطينيين.

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين قد قالت، الإثنين، إن أطباء الاحتلال في مستشفى "كابلان" أكّدوا أن هناك خطرا على الوضع الصّحي للأسير المضرب عن الطّعام لليوم 113 على التوالي أحمد زهران.

وتستهدف مخابرات الاحتلال الأسير زهران كونه "أحد القيادات الميدانية للجبهة الشعبية"، التي تعرضت في الشهور الأخيرة لحملة اعتقالات وتنكيل واسعة طالت العشرات من قيادتها وعناصرها بعد اتهامها بالمسؤولية عن عملية التفجير في "عين بوبين" غرب رام الله، والتي أدت لمقتل مستوطنة وإصابة آخرين في أغسطس/آب من العام الماضي.

والأسير أحمد زهران (42 عاماً)، من بلدة دير أبو مشعل قضاء رام الله، وكان أمضى ما مجموعه 15 عاماً في سجون الاحتلال، ويخوض الإضراب احتجاجا على اعتقاله الإداري التعسفي، منذ 20 سبتمبر/أيلول الماضي، وهو أسير سابق قضى ما مجموعه 15 عاما في سجون الاحتلال، وهو أبٌ لأربعة أبناء، وكان أحدث اعتقال له في مارس/آذار 2019.

ويعدّ الإضراب هو الثاني الذي يخوضه منذ عام 2019؛ إذ خاض إضرابا ضد اعتقاله الإداري استمر 39 يوماً، وانتهى الإضراب بعد وعود بالإفراج عنه، إلا أن الاحتلال أعاد تجديد اعتقاله لمدة 4 أشهر وثبته على كامل المدة.

ويعاني زهران من كثرة الصداع وآلام شديدة في المفاصل وإعياء شديد، ويعاني جسده من نقص في كمية السوائل والأملاح، بعد أن فقد 30 كيلوجراما من وزنه.


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل