المحتوى الرئيسى

حميدتي يكشف أسرار "مؤامرة قطرية" فاشلة ضد السودان

منذ 1 شهر - 2020-05-25 [280] قراءة

سياسة

العين الإخبارية

- مرتضى كوكو _ الخرطوم

الإثنين 2020/5/25 05:11 ص بتوقيت أبوظبي

كشف النائب الأول لرئيس مجلس السيادة السوداني، قائد قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان "حميدتي"، أسرارا لأول مرة عن مؤامرة قطرية ضد بلاده أحبطتها القيادة العسكرية. 

وقال حميدتي ، في مقابلة متلفزة على قناة محلية بالخرطوم، "قطر قادت مؤامرة خبيثة لشيطنة المجلس العسكري الانتقالي الذي تشكل بعد عزل البشير، عندما أرسلت وزير خارجيها لزيارة السودان دون إخطار القيادة في الخرطوم، مما دفعهم لرفض استقباله". 

وتابع: "تفاجأنا في أبريل قبل الماضي، بأن وزير خارجية قطر في الجو في طريقه للسودان، وتساءلنا عن تصرف الدوحة التي توفد وزير خارجيتها دون إخطارنا، فاتخذنا قرارا فوريا بعدم استقباله ومنع طائرته من الهبوط". 

واعتبر حميدتي أن ما فعلته قطر كان تحديا للسودان، يتضمن مؤامرة خبيثة، قصدت بها الفتنة وشيطنة المجلس العسكري الانتقالي في ذلك الحين. 

وألمح إلى أن حادثة وزير الخارجية القطري كان خلفها عناصر من النظام البائد داخل المجلس العسكري، وزعموا زورا بأن رئيس المجلس الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان على علم بالزيارة. 

وقال "لكن البرهان أكد لي في ذات اللحظة بأنه لا يعلم بالزيارة واتفقنا على عدم استقبال الوزير القطري". 

وفي السياق، تقدم نائب رئيس مجلس السيادة، بالشكر للمملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة لوقوفهما مع السودان بعد التغيير السياسي ودعمهما للسودان بمبلغ 3 مليار دولار، وصلت منها في الحين 500 مليون دولار. 

وفي صعيد آخر، اتهم حميدتي جهات بمحاولة شيطنة قوات الدعم السريع وتشويه صورتها بالضلوع في الصراع الليبي والتورط في عملية فض اعتصام الخرطوم. 

وقال إن قواته أوقفت 13 مدرعة في يوم 11 أبريل 2019 تقودها جهات غير نظامية كانت متجهة نحو اعتصام القيادمة وكانت ستحيله لرماد. 

وأضاف "كيف لنا أن نفض الاعتصام وقد وقفنا لحماية المحتجين؟.. لن أتحدث في هذا الموضوع حتى لا نؤثر على نتائج التحقيق ولكن الحقائق ستظهر". 

وأشار إلى أن حكومة رئيس الوزراء عبدالله حمدوك تواجه تحديات، كبيرة ولكن إذا تضافرت جهود شركاء السلطة الانتقالية وعملوا بصدق سنعبر إلى بر الأمان. 


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل