المحتوى الرئيسى

ألمانيا تعتزم التوسط بين أمريكا والصين خلال رئاستها للاتحاد الأوروبي

منذ 1 شهر - 2020-06-01 [113] قراءة

كشف وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أن بلاده تريد بذل جهود للتوسط بين الولايات المتحدة والصين خلال رئاستها المقبلة لمجلس الاتحاد الأوروبي. 

وقال ماس، في تصريحات إعلامية، الإثنين: "نحن الأوروبيون بشكل خاص ليس لدينا مصلحة في أن يصبح تضارب المصالح بين الصين والولايات المتحدة غير قابل للتوفيق".

وأضاف أنه يجب ألا ينقسم العالم بين فلكين، الصين والولايات المتحدة.

ولفت إلى أن ألمانيا ستواجه تحديات خلال رئاستها الاتحاد الأوروبي التي تستمر ستة أشهر والتي تبدأ في أول يوليو/تموز المقبل.

شدد أن القمة المزمع عقدها بين الاتحاد الأوروبي والصين في سبتمبر/ أيلول ستمضي قدما. وقال إن "هناك الكثير من الموضوعات الهامة التي نحتاج إلى مناقشتها مع الصين".

وأشار إلى أن هدف القمة هو الحصول على التزام من الصين بشأن "الأهداف المناخية الطموحة والمنافسة العالمية العادلة".

وتشهد العلاقات بين واشنطن وبكين حالة من التوتر مؤخرا وخصوصا مع انتشار فيروس كورونا، وإصرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحمل بكين مسؤولية انتشاره، فيما تنفي الأخيرة ذلك بين الحين والأخر، وتعلن موافقتها على إجراء تحقيق من قبل منظمة الصحة العالمية شريطة نزهته.


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل