المحتوى الرئيسى

فوق منصة الكنيست.. نائب فلسطيني يفضح "جبن" إسرائيل

منذ 1 شهر - 2020-06-02 [209] قراءة

سياسة

العين الإخبارية

- داوود عبد الرؤوف - القدس

الثلاثاء 2020/6/2 05:00 ص بتوقيت أبوظبي

شن النائب أيمن عودة، رئيس القائمة العربية المشتركة بالكنيست، هجوما حادا على وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي أمير أوحانا بعد قتل الشرطة للشاب الفلسطيني ذوي الاحتياجات الخاصة إياد الحلاق، 32 عاما، بمدينة القدس الشرقية المحتلة.

وقال عودة، من على منصة الكنيست موجها كلامه لوزير الأمن الداخلي الإسرائيلي الذي جلس صامتا: "وزير الأمن الداخلي أمير أوحانا ، هل سمعت عن إياد حلاق؟أنت المسؤول عن الشرطة، أنت الذي قلت "دمه على كفه" عن كل شخص يضايق الشرطة ، أنت الذي حرضت".

واستهجن عودة رفض الشرطة الإسرائيلية عرض شريط فيديو للكاميرات المنتشرة في منطقة قتل الشرطة للشاب الحلاق، في الوقت الذي تسارع فيه لنشر الشرائط في حال مهاجمة فلسطينيين لمستوطن أو أحد عناصر الشرطة.

وقال: "لو امتلكت القليل من الجرأة أعرض لنا شريط الفيديو، أنا أتوجه إليك باسم القائمة المشتركة أعرض لنا شريط الفيديو ، بكل حادث أنتم تنشرون الشريط بعد ساعات ، أين شريط الفيديو الذي يوثق قتل إياد الحلاق ؟".

وأضاف عودة بغضب: " قتلتموه ، مجرمين، أنت مجرم ، لو كنت إنسانا كنت سأسلك كيف تستطيع النوم؟، ولكنك لست إنسانا ، أنت لست إنسان".

وتابع النائب عودة في إشارة إلى أوحانا: "أريد من هذا الكذاب أن ينظر إلي، أنت جبان".

وأجبر أمن الكنيست النائب عودة على النزول من على منصة الكنيست.

وكتب عودة في تدوينة على "فيسبوك": " وزير الأمن الداخلي الجبان والشريك بالجريمة يتهرّب من الإجابة. ولكننا سننتزع الحقيقة الكاملة".

وأضاف: "آخ يا إياد الطيب الذي كُل "جرمك" أنك تنتمي لهذا الشعب الصابر المرابط. قلبي مع أهلك".

استشهد الشاب الفلسطيني هو من ذوي الاحتياجات الخاصة،السبت، بنيران الشرطة الإسرائيلية في البلدة القديمة بمدينة القدس الشرقية، بذريعة الاشتباه به.

وكانت مؤسسات حقوقية فلسطينية وإسرائيلية ودولية اشتكت في السنوات الأخيرة من إفراط عناصر الإحتلال في وضع اليد على الزناد وإطلاق النار على فلسطينيين بزعم عمليات طعن ودهس.


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل