المحتوى الرئيسى

عون: لبنان أسير فساد وتآمر سياسي وتدخل أجنبي

منذ 4 يوم - 2020-11-22 [165] قراءة

قال الرئيس اللبناني، ميشال عون، إن بلاده أسيرة للفساد والتآمر السياسي والتدخل الأجنبي.

جاءت تصريحات عون خلال خطاب للأمة بثه التلفزيون بمناسبة عيد استقلال لبنان الذي يعيش في خضم أزمة اقتصادية حادة.

وتعهد عون بإجراء تدقيق محاسبي جنائي للمصرف المركزي، لتحديد ومكافحة الفساد وفتح الطريق للإصلاح.

وأعلن وزير المالية المؤقت يوم الجمعة أن شركة استشارات إعادة الهيكلة "الفاريز اند مارسال"، التي تجري التدقيق الجنائي، انسحبت لأن المصرف المركزي لم يقدم جميع المعلومات المطلوبة لتنفيذ المهمة، بحجة السرية المصرفية.

وقال عون إن "العقبات المدفوعة بالفائدة" أخرجت المراجعة عن مسارها.

والمراجعة شرط أساسي للمانحين الأجانب لمساعدة لبنان في الخروج من أزمة مالية عميقة شكلت أكبر تهديد لاستقراره منذ الحرب الأهلية التي دارت بين عامي 1975 و 1990.

ويشير محللون إلى أن الرئيس عون نفسه يعمل في قلب مؤسسة يعتبرها الكثير من اللبنانيين فاسدة وفاشلة بالكامل.

وتسيّر أمور البلاد حاليا حكومة تسيير أعمال، برئاسة سعد الحريري، إذ لم يشكل لبنان بعد حكومة جديدة منذ أن استقالت الحكومة السابقة بعد انفجار مرفأ بيروت في أغسطس/ آب الذي أودى بحياة نحو 200 شخص.

وتعصف بلبنان أزمات متعددة أبرزها تزايد حالات الفقر والفراغ السياسي وفيروس كورونا وتداعيات انفجار الميناء.


المصدر: وكالة خبر للانباء

تابع أيضاً

عاجل