المحتوى الرئيسى

إطلاق عملية أمنية لتطهير أبين من تنظيم القاعدة

منذ 2 يوم - 2022-06-23 [63] قراءة

أطلقت الشرطة اليمنية، في وقتٍ متأخّر الأربعاء 22 يونيو 2022، عملية أمنية لتطهير محافظة أبيَن (جنوب) من تنظيم القاعدة الإرهابي، بعد ساعات على مقتل 5 من جنود الجيش اليمني، في هجوم مسلح بالمحافظة.

ودعت إدارة أمن محافظة أبين في بيان، أهالي أبيَن بجميع أطيافها لدعم القوات المسلحة في “معركة تطهير أبيّن من العناصر الإرهابية”.

وأوضح البيان، أن الإرهابيين الذين ذكرتهم يتمثلون بعناصر “تنظيم القاعدة الإرهابي”.

وشدد أن القوات اليمنية ستخوض “عملية شاملة، وستكون أبين بكل مديرياتها مسرحاً لهذه العملية”.

وأكد البيان أن “قادة القوات الأمنية والعسكرية سيتقدمون صفوفها”.

وتابع مهدداً أن “الثأر قد حان لتلك الدماء التي سفكتها العناصر الإرهابية في محافظة أبين “.

والأربعاء 22 يونيو 2022، أفادت ألوية الحماية الرئاسية (تابعة للجيش اليمني)، في بيان، أن “5 جنود قُتلوا في كمين مسلح في منطقة خبر المراقشة شرقيّ مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين “.

ولم يذكر البيان هوية المسلحين، لكن وسائل إعلام محلية أفادت بأنهم ينتمون لتنظيم القاعدة.

وتوجد عناصر تابعة لتنظيم القاعدة في عدة محافظات يمنية، أبرزها أبين.

ومن وقتٍ لآخر، يشن عناصر التنظيم بالتنسيق مع مليشيا الحوثي، هجماتٍ ضد مصالح حكومية، ما يتسبب بوقوع ضحايا بين قتيل وجريح، حسب بيانات حكومية سابقة.

تخادم القاعدة والحوثي

وتزايدت العمليات الإرهابية الحوثية في المناطق المحررة، وسط تأكيدات تنسيق المليشيا الحوثية مع تنظيم القاعدة لتنفيذ مثل هذه العمليات الإرهابية.

وفي 10 أكتوبر 2021، كشفت مصادر أمنية، عن أن إيران جندت عدد من الشخصيات التي تنتسب إلى الأسرة الهاشمية، بهدف تتبع شخصيات حكومية في عدن ومعارضة للحوثيين، ورصد حركاتها، ومن ثم اغتيالها، سواء بالعبوات الناسفة أو الاستهداف المباشر، أو القصف بالصواريخ والطائرات المسيرة.

محطات من تقارب القاعدة والحوثي

وفي نوفمبر الماضي، كشف مصدر موثوق في العاصمة اليمنية صنعاء التي تسيطر عاليها إيران، إنشاء مليشيا الحوثي مقرات وغرف عمليات ومكتب استخبارات في صنعاء لإدارة الجرائم الإرهابية والفوضى في المحافظات المحررة بالتنسيق مع تنظمي «داعش والقاعدة»، لتفرج بعد ذلك بشكل متتالي على عناصر وقيادات في تنظيم القاعدة.

عمليات إرهابية تحمل بصمات الحوثي

• الأربعاء 15 يونيو 2022، مقتل الصحفي صابر الحيدري نتيجة انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارته أثناء مرورها في شارع “التسعين” بمديرية المنصورة.

• الأحد 15 مايو 2022، نجاة اللواء صالح علي حسن الذرحاني رئيس هيئة العمليات المشتركة إثر انفجار سيارة مخففة كانت تستهدف موكبه بعدن.

• الأربعاء 23 مارس 2022، استشهد اللواء الركن ثابت جواس، مع عدد من مرافقيه، في انفحار عبوة ناسفة استهدفت موكبه شمالي العاصمة اليمنية المؤقتة عدن.

• الخميس 2 ديسمبر 2021، ركن الاتصالات والسيطرة في اللواء 35 مدرع، نجا عقيد ركن عبدالباسط القاضي من محاولة اغتيال بانفجار عبوة ناسفة في مديرية المعافر جنوبي تعز.

• الثلاثاء 9 نوفمبر 2021، استهدف الإعلاميان اليمنيان، رشا عبدالله الحرازي (توفت)، وزوجها محمود العتيمي بعبوة ناسفة في حي خور مكسر بعدن جنوبي اليمن.

• السبت 14 أغسطس 2021، نجاة قائد شرطة مديرية دار سعد بمحافظة عدن جنوبي اليمن، العقيد مصلح الذرحاني، من محاولة اغتيال إثر انفجار سيارة مفخخة، كانت تستهدف موكبه.

• السبت 4 سبتمبر 2021م استهدفت عبوة ناسفة قائد جبهة الحازمية بمحافظة البيضاء موسى محسن المشدلي وبرفقته عددا من الجنود التابعين للحزام الأمني.

• 30 ديسمبر 2020، استهدف الحوثيين مطار عدن الدولي أثناء عودة الحكومة اليمنية وسقط العديد من الشهداء والجرحى.

• الأحد 10 أكتوبر 2021، استهدف الحوثيين، استهدف الحوثيين موكب محافظ محافظة عدن، احمد حامد لملس، ووزير الزراعة اللواء، سالم السقطري بعبوة ناسفة.

• الخميس 18 مارس 2021م، استهدف الحوثيين موكب وزير الخدمة المدنية الدكتور عبدالناصر الوالي بعبوة ناسفة اثناء مروره في خط المملاح بعدن

• الثلاثاء 8 فبراير 2022، استهدفت عبوة ناسفة سيارة قائد القوات البحرية والدفاع الساحلي السابق، العميد الخضر شناع.

• الثلاثاء 8 فبراير 2022، اغتال الحوثيون الشيخ القبلي يحيى بن علي محمد عبدالوهاب القاسم، بعبوة ناسفة زرعتها في سيارته بمدينة إب.

ويبتع الحوثيين نهج العمليات الإرهابية، وتفجير العبوات والأحزمة الناسفة في معظم عملياتهم في جبهات القتال، غير أنهم بدأوا في تنفيذها وسط المدن المحررة، ما يكشف التناغم بين تنظيم القاعدة والحوثيين.


المصدر: الحديدة لايف

تابع أيضاً

عاجل