المحتوى الرئيسى

"الرئاسي" اليمني يحذر من استمرار الخروقات "الحوثية" للهدنة

منذ 4 شهر - 2022-07-20 [153] قراءة

أفادت مصادر محلية في محافظة البيضاء وسط اليمن، باستمرار المواجهات بين المقاومة المحلية في منطقة "خبزة" بمديرية القريشية، وميليشيات الحوثي، لليوم الثاني على التوالي، فيما حذر مجلس القيادة الرئاسي اليمني من استمرار خروقات الميليشيات الحوثية للهدنة الإنسانية.

وكانت الحكومة اليمنية، حذرت من تداعيات الهجوم الحوثي على مناطق قيفة رداع وقرية "خبزة"، ودانت وزارة حقوق الإنسان اعتداء الميليشيات على القرية مســتخدمة مختلف أنواع الأسـلحة المتوسـطة والثقيلة، وفرضها حصار خانق على أهلها، مانعة دخول المواد الغذائية وإسعاف المصابين، فضلا عن تفجير عدد من المنازل فيها.

وطالبت الوزارة بسرعة التحرك الإقليمي والدولي للضغط على ميليشيات الحوثي، وإيقاف الاعتداء الصارخ وفك الحصار والالتزام بالهدنة.

وكانت القبائل في "خبزة" تمكنت من السيطرة على عدد من التباب، وتدمير آليات قتالية حوثية حاولت اقتحام القرية، وذكرت مصادر قبلية في البيضاء أن المقاومة المحلية في قيفة أعلنت استنفارها لمساندة رجال القبائل في "خبزة"، وامتدت المواجهات بين الجانبين فجر اليوم إلى جبل الثعالب الاستراتيجي في قيفة رداع.

وفي صنعاء، تواصلت المواجهات بين قبائل أرحب شمال العاصمة، والحوثيين لليوم الثاني على التوالي، على إثر مقتل قيادي حوثي في المنطقة.

وفي تعز، صعدت ميليشيات الحوثي من خروقاتها تجاه مواقع القوات الحكومية والمقاومة المحلية في تبة الدفاع الجوي شمال غرب المدينة، وقامت بقصف مكثف على الموقع ما أدى إلى مقتل جندي وإصابة أربعة آخرين، وفقاً لمصادر ميدانية.

وذكرت المصادر أن القوات الحكومية والمقاومة تمكنت فجر اليوم من إفشال هجوم ومحاولة تقدم حوثية تجاه جبهة "غراب" غرب المدينة، فيما أعلن المركز الإعلامي للجيش اليمني رصد 186 خرقاً حوثياً للهدنة الأممية خلال الساعات الماضية، في جبهات الحديدة وتعز وحجة وصعدة والجوف ومأرب، أدت لمقتل ثلاثة جنود وإصابة 15 آخرين.

من جهة أخرى، نفى التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، ادعاءات الحوثيين بشن مقاتلات التحالف ضربات جوية في الضالع، مؤكدا أن التحالف يتخذ ويدعم كافة الإجراءات لتثبيت الهدنة بين الأطراف اليمنية، وأن الضربات الجوية للتحالف توقفت مع بدء سريان الهدنة.

وفي عدن، عقد مجلس القيادة الرئاسي، اليوم الأربعاء، اجتماعا برئاسة رئيس المجلس رشاد العليمي، لمناقشة تطورات الحراك الدبلوماسي الإقليمي والدولي بشأن القضية اليمنية، وجدد المجلس حرصه على دعم جهود مبعوث الأمم المتحدة، وكافة المساعي الإقليمية والدولية من أجل إحلال السلام والاستقرار في اليمن، وتحقيق تطلعات شعبه في استعادة مؤسسات الدولة، وترسيخ انتمائه الى الحاضنة العربية، وحذر المجلس من استمرار خروقات الميليشيات الحوثية للهدنة الإنسانية.

وأحبطت القوات اليمنية تهريب شحنة من الأسلحة والمخدرات كانت في طريقها لميليشيات الحوثي، عبر صحراء الجوف، قادمة من أحد المنافذ البحرية، وفقا لمصدر أمني في مأرب.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة

فيسبوك

تويتر

لينكدين

Pin Interest

Whats App


المصدر: صحيفة الامارات اليوم

تابع أيضاً

عاجل