المحتوى الرئيسى

اليابان تعليقاً على إطلاق صواريخ صينية: تؤثر بأمننا القومي

منذ 3 يوم - 2022-08-05 [198] قراءة

ندد رئيس الوزراء الياباني اليوم الجمعة بإطلاق الصين، خلال مناورات عسكرية حول تايوان، صواريخ بالستية تعتقد طوكيو أن خمسة منها سقطت في منطقتها الاقتصادية الخالصة.

وقال فوميو كيشيدا للصحافة بعد لقائه رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، إن إطلاق الصواريخ يمثل "مشكلة خطرة تؤثر في أمننا القومي وسلامة مواطنينا".

كما أضاف "تصرفات الصين هذه المرة لها تأثير خطير على السلام والاستقرار في منطقتنا وعلى المجتمع الدولي"، موضحا "دعونا إلى الإلغاء الفوري للمناورات العسكرية".

المحطة الأخيرة

وبيلوسي موجودة في طوكيو، المحطة الأخيرة من جولة آسيوية لها شملت تايوان، وهو ما أثار حفيظة بكين التي أطلقت ردا على ذلك أكبر مناورات عسكرية على الإطلاق حول الجزيرة المتمتعة بحكم ذاتي.

وذكر كيشيدا أنه ناقش مع بيلوسي القضايا الجيوسياسية بما في ذلك مسائل متعلقة بكوريا الشمالية والصين وروسيا، إضافة إلى الجهود المبذولة من أجل عالم خالٍ من الأسلحة النووية.

وكانت الصين أرسلت عشرات الطائرات وأطلقت صواريخ قرب تايوان يوم الخميس في أكبر تدريبات عسكرية على الإطلاق في مضيق تايوان بعد يوم من قيام رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي بزيارة تضامن مع الجزيرة التي تتمتع بحكم ذاتي.

إطلاق صورايخ

كذلك أكد الجيش الصيني إطلاق العديد من الصواريخ في المياه قبالة تايوان في إطار تدريبات مقررة في ست مناطق ومن المقرر أن تستمر حتى ظهر الأحد. وذكر تلفزيون الصين المركزي أن مئة طائرة شاركت في التدريبات بينها مقاتلات وقاذفات قنابل وأكثر من عشر سفن حربية.

وقالت وزارة الدفاع التايوانية إن الجزيرة سارعت يوم الخميس بإرسال طائرات مقاتلة لتحذير 22 طائرة صينية عبرت خط المنتصف ودخلت منطقة الدفاع الجوي التابعة لها. وقالت إن قواتها أطلقت طلقات ضوء في وقت متأخر من مساء الخميس لإبعاد أربع طائرات مسيرة حلقت فوق منطقة جزر كنمين التابعة لها قبالة الساحل الجنوبي الشرقي للصين.

اليابان تعترض 5 صواريخ

كما أشارت إلى أن الصواريخ التي أطلقتها الصين حلقت على ارتفاع كبير في الغلاف الجوي ولم تشكل تهديدا، في رد على مخاوف من العامة عما إذا كانت الصواريخ قد مرت فوق الجزيرة الرئيسية لتايوان.واعترضت اليابان أيضاً بعد أن سقطت خمسة صواريخ على ما يبدو في منطقتها الاقتصادية.

يشار إلى أن بكين تعتبر مبادرة بيلوسي، أعلى مسؤول أميركي منتخب يزور تايبيه منذ 25 عامًا، استفزازًا ونكوصًا عن الوعود التي قطعتها الولايات المتحدة للصين.

وأكدت بيلوسي بحزم أن الولايات المتحدة لن تتخلى عن الجزيرة، التي تعيش تحت التهديد الدائم من قبل الجيش الصيني.


المصدر: وكالة خبر للانباء

تابع أيضاً

عاجل