المحتوى الرئيسى

الشبكة المدنية للإعلام والتنمية وحقوق الإنسان تعقد مؤتمراً صحفياً لتقريرها عن جرائم التعذيب في السجون السرية في شبوة.

منذ 2 شهر - 2022-09-30 [308] قراءة

شبوة اليوم /عدن

عقدت الشبكة المدنية للإعلام والتنمية وحقوق الإنسان يوم أمس الخميس، في العاصمة عدن مؤتمراً صحفياً لمناقشة تقريرها الحقوقي الخاص بجرائم التعذيب في السجون السرية في محافظة شبوة للفترة من يناير 2019م وحتى يونيو 2022م، بحضور المحامية نيران سوقي، عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس الجمعية الوطنية. وفي المؤتمر الصحفي الذي شهد حضور فريق الحوار الوطني الجنوبي في الداخل يتقدمهم الأستاذ عبدالسلام قاسم نائب رئيس الفريق، ومعه من أعضاء الفريق السفير عبدالكريم سعيد، والدكتورة نازلين أحمد عمر، والأستاذ فهيم سيف، ألقى الدكتور محمود شائف رئيس الشبكة المدنية للإعلام والتنمية وحقوق الإنسان كلمة رحب فيها بالحضور من الإعلاميين والصحفيين وممثلي وسائل الإعلام المختلفة وممثلي المنظمات الحقوقية ومنظمات المجتمع المدني والباحثين والاكاديميين والناشطين الحقوقيين والمجتمعيين، مشيراً إلى أن هذا التقرير يتضمن شرحاً لتفاصيل الانتهاكات والجرائم التي ارتكبتها ميليشيا الإصلاح والسلطة الإخوانية منذ سيطرتها على شبوة وما قامت به من تعذيب وانتهاك ضد المدنيين في محافظة شبوة داخل سجونها السرية، وذلك عبر شهادات حية على لسان عدد من الضحايا الذين تعرضوا لتلك الانتهاكات وللتعذيب. واستعرض الدكتور شائف منهجية وخطوات اعداد التقرير وعمليات رصد وجمع وتوثيق البيانات والمعلومات والتدقيق والمراجعة التي تمت حتى إصداره بهذه الصورة النهائية، موجهاً في كلمته الدعوة لكل المنظمات الحقوقية والإنسانية والنشطاء ومنظمات المجتمع المدني لتسليط الضوء على ما كشفه التقرير من تفاصيل والعمل على رصد وتوثيق هذه الانتهاكات، داعياً في الوقت ذاته المجتمع الدولي والمنظمات المحلية والدولية لتحمل مسئوليتهم الإنسانية بإدانة تلك الأعمال الاجرامية المنافية لقواعد ونصوص القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الانسان وتقديم مرتكبيها للمحاكمة لينالوا جزاءهم العادل. وعرضت الشبكة المدنية في المؤتمر الصحفي الذي حضره الدكتور عبدالعزيز علي هادي نائب رئيس دائرة حقوق الإنسان في الأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، رئيس قسم الرصد والتوثيق في الدائرة، والمهندس أشرف محمد نائب رئيس الدائرة الإعلامية في الأمانة العامة، فيلماً وثائقياً تضمن مقابلاتها المباشرة مع الضحايا، أظهرت فيها بشاعة أساليب التعذيب اللاإنسانية التي مورست ضدهم داخل السجون السرية للميليشيات الإخوانية وما تركته من آثار جسدية ونفسية عليهم وعلى حياتهم.   كما تحدث عدد من ضحايا التعذيب الذين تواجدوا في المؤتمر الصحفي عما تعرضوا له من انتهاكات من قبل ميليشيات الإخوان في شبوة شارحين وقائع اختطافهم وكيفية القبض عليهم، وتفاصيل التعذيب الذي تعرضوا له في السجون السرية لميليشيا الإخوان، معبرين عن شكرهم للشبكة المدنية للإعلام والتنمية وحقوق الإنسان على حرصهم واهتمامهم ومتابعتهم لقضيتهم ولما تعرضوا له من تعذيب في السجون السرية، وتقديرهم للجهود التي تبذلها الشبكة لكشف وفضح هذه الانتهاكات.  هذا ووزعت في المؤتمر الصحفي على الحاضرين نسخ من التقرير الحقوقي الذي أعدته الشبكة بما تضمنه من رصد تراكمي لحالات الانتهاكات التي طالت كل فئات المجتمع بما فيهم الشباب والأطفال وكبار السن وكذلك الإعلاميين. وعقب انتهاء استعراض التقرير وتفاصيله، فُتح باب النقاش وتقديم المداخلات والملاحظات من قبل المشاركين، حيث طُرحت عدد من الأسئلة والاستفسارات على ممثلي الشبكة المدنية وضحايا الانتهاكات الحاضرين في المؤتمر، والتي تم الرد عليها من قبلهم، وفي الختام خلص المؤتمر الصحفي للشبكة المدنية بإصدار بيان يتعلق بالتقرير الحقوقي وما تم طرحه ومناقشته فيه والتوصيات الصادرة من قبل المشاركين في المؤتمر.


المصدر: شبوة اليوم

تابع أيضاً

عاجل