المحتوى الرئيسى

بعد طرح الزُبيدي 3 خيارات.. بن بريك يحسم الجدل بشأن اسم ”الدولة الجنوبية” القادمة ”فيديو”

منذ 11 شهر - 2023-05-27 [381] قراءة

أثار تصريح سابقة لرئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس الزبيدي، بشأن ما أسماء ما وصفها بـ "دولة الجنوب القادمة"، الكثير من الجدل بين اليمنيين جنوبًا وشمالًا.

وقال عيدروس في تصريحه، إن المجلس الانتقالي الجنوبي لديه ثلاثة خيارات للدولة القادمة: "أولًا- جنوب عربي ، ثانيًا- دولة حضرموت ، ثالثًا- جمهورية اليمن الديمقراطية".

وفي مقابلة مساء بثتها قناة الغد المشرق الموالي للانتقالي، مساء أمس، قال نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، اللواء أحمد بن بريك، إن الدولة القادمة سيكون اسمها "دولة حضرموت العربية المتحدة وعاصمتها عدن".

وكان الكثير من اللغط والجدل أثارته هذه الجزئية، ووصل صداها لأن أعاد طرحها الأكاديمي الإماراتي عبدالخالق عبدالله على حسابه في موقع تويتر، مستبعدًا خيار "جمهورية اليمن الديموقراطية".

اقرأ أيضاً

واعتبر اليمنيون، ما قاله الأكاديمي الإماراتي، استفزاز وتدخل سافر في شؤون دولة عربية.

ورد عليه الصحفي والحقوقي اليمني، ومؤلف كتاب: الجريمة المُركّبة.. أصول التجويع العنصري في اليمن، الأستاذ همدان العليي، بالقول: " يتفهم اليمني الوحدوي دوافع من يرغبون بانفصال الجنوب ويتعاملون بمرونة واحترام مع مطالبهم رغم قسوة هذه المطالب لأنهم في نهاية الأمر من أبناء هذا البلد".

وأضاف متحدثًا عن الأكاديمي الإماراتي: "لكن عندما يأتي شخص غير يمني يحرض على تقسيم اليمن.. فهذه وقاحة ولؤم غير مقبول ووسيلة من وسائل إشعال الفتن والكراهية في اليمن".

وتابع: "كما تدعمون تقسيم اليمن اليوم سيجند كل يمني نفسه لتقسيم بلادكم مستقبلا. فالحذر الحذر.. كما تدين تدان".

من جهته علق العميد الركن عبدالله الكميم، قائلًا: "اسأل الله ان يعطيكم ضعف ماتتمنوه لنا وتخططون وتنوون لليمن وما امسى في جارك اصبح في دارك".

وبين فترة وأخرى يطل المدعو عبدالخالق عبدالله وضاحي خلفان، للتحريض على تمزيق اليمن، على الرغم من أن دولتهم "الإمارات العربية المتحدة"، عضو في تحالف دعم الشرعية.


المصدر: المشهد اليمني

تابع أيضاً

عاجل