المحتوى الرئيسى

مجالس السلام المحلية pass  تعقد لقاء تشاوري لتقييم الاحتياجات المجتمعية لمديريات عدن

منذ 1 شهر - 2024-03-02 [73] قراءة

نفذ مجالس السلام المحلية LPCS بالشراكة مع مؤسسة pass سلام لمجتمعات مستدامة ومنظمة سيفرورلد  " لقاء تشاوري مع السلطة المحلية واللجان المجتمعية لمديريات صيره- خور مكسر-المنصورة – دار سعد " لتقييم الاحتياجات المجتمعية في المديريات "ضمن المخرج الاول  من مشروع  بناء السلام التصاعدي A-Z  في جولته الثالثة  بمشاركة   شباب وشابات مجالس السلام المحلية  والسلطة المحلية والمكاتب التنفيذية واللجان المجتمعية  في مديريات محافظة عدن .

في افتتاح اللقاء التشاوري رحبت   أ/ بهية حسن السقاف  – رئيسة مؤسسة  pass سلام لمجتمعات مستدامة  بالحاضرين الحاضرات جميعا قائلة " باسمي وومثلي مجالس السلام المحلية في مديريات صيره- خور مكسر-المنصورة – دار سعد  ارحب بالسلطات المحلية في المكاتب التنفيذية واللجان المجتمعية .. موضحة إن اللقاء التشاوري يهدف الى تقييم الاحتياجات المجتمعية  الداعمة للسلام والحساسة للنزاع عبر ممثلي السلطات المحلية والمكاتب التنفيذية واللجان المجتمعية في المديريات المستهدفة .

واوضحت " السقاف إن اللقاء التشاوي  سيتم فيه الخروج مع مجالس السلام المحلية بمصفوفة احتياجات من مشاريع تخدم السلم المجتمعي وتحل النزاعات في المديريات المستهدفة وفي هذا اللقاء سيتم العمل على تحديد المشاريع والافكار وبلورتها بشكل اوضح في كل مديرية  وذلك لغرض انجاز بدائل في وقت التنفيذ.. لافته على إن تكون المشاريع المختارة تخدم اكبر فئة ممكنة من الاطفال والرجال والنساء والفئات المستضعفة من المهمشين والاشخاص ذوي الاعاقة .

واختتمت السقاف " بعبارة " نأمل من الخبرات المتراكمة لديكم إن تكون الجولة الثالثة  من تنفيذ المشروع استثنائية وتحقق قصص نجاح على ارض الواقع وتحدث أثرا وتغير متوقع .

وتحدثت الدكتور محمد عبدالغني بصفته عضو مجلس السلام المحلي - صيرة قائلا "سعدت جدا كوني احد اعضاء هذا الفريق وسعدت أكثر بالتدريب الذي تلقيناه من مؤسسة  PASS الأسابيع السابقة ، في جانب كتابة و مقترحات المشاريع المجتمعية ، لما له من اثر كبير في تطوير مهاراتنا وقدرتنا في كتابة المقترحات ، التدريب الذي تلقيناه غيّر في منظورنا لكتابة المشاريع وهذا سينعكس تماما على مشاريعنا القادمة تحت سقف مجلس السلام المحلي - صيرة .

من جانبها اشارت ذكرى عبد القوي منسقة مجلس السلام المحلي م/دارسعد الى  ان توصلنا الى عدد من مشاكل  التي تحتاج  تدخلات للوصول الى حلول ايجابيه يستفيد منها اكبر قدر ممكن من افراد المجتمع  نازحين ومهمشين ومقيمين ومعاقين وغيرهم من الفئات المستهدفة في احياء مديرة دارسعد.

واضافت قائلة " ومن خلال الورشة التشاركية مع مسؤول من  اللجان ومسؤول من السلطة المحلية توضح لنا عدة مشاكل واحتياجات بحاجه الى تدخلات من اكثر من جهه تسمح  بالوصول الى حلول ايجابية ولها اثار مستدامة في واقع السلام المحلية  في المجتمعات المستهدفة.

واستعرض خلال اللقاء التشاوري ميسر الجلسة أ/ ميعاد محمد جمن عن قواعد المشتركة في كيفية ادارة النقاشات لجولة المنحة الثالثة .

حيث ركزت النقاشات ومجموعات العمل في كل مجموعة تمثل مجلس السلام المحلية بمعية قيادات السلطة المحلية واللجان المجتمعية حول بيان المشكلة التي تحتاج الى التدخل  في الجولة الثالثة من المنحة بمعية السلطة المحلية واللجان المجتمعية هو تحديد المشاريع التنموية التي تعزز السلام المجتمعي وتحل النزاعات في المجتمعات المستهدفة .

وناقش المشاركون في اللقاء الى تجديد وتحديد مصفوفة الاولويات والاحتياجات التي سيتم من خلالها تنفيذ التدخلات واختيار الاماكن الأكثر احتياجا .

كما  استعرض اللقاء التشاوي في طرح الآراء والتدخلات  وآليات العمل المشتركة بين مجالس السلام المحلية وقيادات السلطة والجان المجتمعية في المديريات المستهدفة والعمل بفريق واحد يسعى لاختيار المشروع الذي يسهم في الحد من النزاعات ويعزز السلم المجتمعي في المجتمع.

وعبرا المشاركون عن شكرهم لمؤسسة pass سلام لمجتمعات مستدامة ومنظمة سيفرورلد  التي يوليان جل اهتمامهم في حرصهما على رفع وعي الناس بأهمية تحقيق السلم المجتمعي .. مشيدين بجهود ميسر الجلسة أ/ ميعاد محمد جمن  في تذليل  مفاهيم اللقاء التشاوي  لما من شانه يعزز المشروع من بناء السلام ومراعاة حساسية النزاع والنوع الاجتماعي والتركيز على اهمية جعل افراد المجتمع ركيزة في المشاركة والساهمة .

واوصى بعض المشاركون على استكمال بعض مراحل المشاريع التي تم تنفيذها في في المراحل السابقة لأهميتها .


المصدر: صحيفة المرصد

تابع أيضاً

عاجل