المحتوى الرئيسى

عمليات "ثأر الشهداء" بالعراق تطيح بعناصر وخلايا داعشية

منذ 1 شهر - 2021-01-24 [478] قراءة

أكد الجيش العراقي مواصلة جهاز مكافحة الإرهاب عملية "ثأر الشُهداء" التي انطلقت، الجمعة، على خلفية الهجوم الإرهابي ببغداد، الخميس.

وقال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة يحيى رسول، في بيان حصلت عليه "العين الإخبارية"، إن "تشكيلات الجهازُ الثالث نفذت واجبات نوعية في مناطق مُختلفة".

وأوضح أن "العملية الأولى جاءت في منطقة الرضوانية غربي العاصمة، بغداد، وتمكنت فيها القوات من إلقاء القبض على عُنصر إرهابي ينتمي إلى عصابات داعـش الإرهابية".  

وأضاف: "تلتها عمليتان في مُحافظة الأنبار بقضاء الفلوجة وناحية الكرمة أسفرتا عن إلقاء القبض على عُنصرين إرهابيين ضمن شبكة إرهابية تابعة لعصابات داعـش".  

والسبت، نفذت طائرات التحالف الدولي غارة جوية استهدفت معاقل داعش في قضاء مخمور وأطراف محافظة كركوك، شمال العراق، ما أسفر عن مقتل 7 عناصر من التنظيم.

وفي وقت سابق، من اليوم ذاته، أطاح الأمن الوطني، بشبكة من الخلايا الإرهابية النائمة مكونة من 5 عناصر في محافظة كركوك.

وأعلن رئيس جهاز مكافحة الإرهاب الفريق أول ركن عبد الوهاب الساعدي، الجمعة، القبض على أحد عناصر داعش في قضاء الطارمية ضمن عملية "ثأر الشهداء".   

وقال الساعدي في تصريح إن  "قوات جهاز مكافحة الإرهاب استطاعت القبض على أحد الإرهابيين في قضاء الطارمية ضمن العملية".

وتابع: "قطعنا عهداً بأن عملية ثأر الشهداء لن تتوقف حتى القصاص من المتورطين ممن سهلوا دخول الإرهابيين اللذين فجراً انفسهما بمنطقة باب الشرقي وسط بغداد".    

وأطاح جهاز مكافحة الإرهاب، الجمعة، بعدد من "الإرهابيين" في 3 محافظات عراقية، رداً على الهجومين الداميين اللذين أوقعا ضحايا ومصابين في ساحة الطيران ببغداد.

وذكر بيان للجهاز، أنه "بتوجيه من القائد العام للقوات المُسلحة وإشراف مُباشر من قبل رئيس جهاز مُكافحة الإرهاب، انطلقت فجر الجُمعة عملية ثأر الشُهداء، التي تستهدف بقايا عصابات داعـش الإرهابية، حيثُ باشرت وحدات جهازنا الباسلة بواجبات نوعية بوتيرة مُتسارعة ومعلوماتٍ دقيقة ووفق أوامر قضائية".      

وأضاف البيان، "تمكن أبطالنا من الإطاحة بعدد من الإرهابيين في مُحافظة بغداد، وباب المُعظم، ومُحافظة الأنبار، وعامرية الفلوجة، ومُحافظة كركوك، ومنطقة دور الفيلق"، لهم صلة بشبكات عصابات داعـش التكفيرية ويمتلكون معلومات جيدة عن قادة هذه الشبكات الإرهابية.      

وختم الجهاز بيانه بالقول: "جهاز مُكافحة الإرهاب كان ومازال يضرب بقايا عصابات داعـش في كافة أنحاء العراق بقوةٍ مُفرطة ويوعد الشعب العراقي بمزيد من العمليات النوعية خلال الساعات المقبلة والأيام القليلة المُقبلة".      

وتأتي تلك العمليات رداً على التفجيرين الانتحاريين اللذان استهدفا منطقة متزاحمة الحركة بالمارة في ساحة الطيران وسط بغداد ، مما أسفر عن سقوط أكثر من 150 شخصا بين قتيل وجريح.


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل