المحتوى الرئيسى

بالأرقام.. كيف تنتشل التطعيمات الملايين من الموت سنويا؟

منذ 1 شهر - 2021-01-25 [510] قراءة

على مدار عقود نجحت اللقاحات في انتشال الملايين من الموت بأحد الأمراض الفتاكة ورغم ذلك لا يزال البعض يتخوف من الأمصال لمبررات واهية.

الأرقام المعلنة سنويا تكشف حجم الإنجازات التي نعمت بها البشرية منذ اكتشاف لقاحات للأمراض التي حصدت ملايين سابقا، وكيف أنقذت أرواحا عصفت بها الفيروسات القاتلة وأرقدتها سنوات.  

"اللقاحات تمثل واحدة من أعظم قصص النجاح في تاريخ الطب الحديث"، هذا الوصف أطلقته منطمة الصحة العالمية على الإنجاز العلمي الكبير لاكتشاف الأمصال، لما حققته من أرقام مدهشة في عالم الطب الوقائي والتمنيع ضد الأمراض.

منظمة الأمم المتحدة للأطفال (اليونيسيف)، التي تعد أكبر مورد للقاحات في العالم، استعرضت أهمية التطعيمات وكيف أنقذت الملايين حول العالم خلال العقود الماضية.

وذكرت المنظمة، عبر موقعها الرسمي، أن اللقاحات تحمي جميع الفئات من الأمراض وتقيهم من الموت خاصة الأطفال، وكشفت أنها تنقذ حياة 3 ملايين شخص سنويا، أي أكثر من 5 أرواح كل دقيقة. 

ماهية اللقاحات وأهميتها 

اللقاحات هي مُنتجات تُعطى عادةً أثناء الطفولة لحماية الأطفال من أمراض خطيرة، وتعمل على تحفيز الدفاعات الطبيعية في الجسم، ما يهيّئه لمكافحة الأمراض على نحو أسرع وأكثر فاعلية.

لفهم كيف تعمل، فإن اللقاحات تساعد جهاز المناعة على مكافحة الالتهابات بفاعلية أكبر من خلال إطلاق استجابات المناعة لديك ضد أمراض محددة. وبعد ذلك إذا اجتاح الفيروس أو الجرثومة جسمك في المستقبل، سيكون جهاز المناعة لديك مدركاً لكيفية مكافحته.

ووفقا لما ذكرته "يونيسف" فإن اللقاحات مأمونة جداً، والاحتمال بأن يتضرر طفلك من جراء الأمراض التي يمكن منعها باللقاحات هو أكبر بكثير من أن يتضرر بفعل اللقاحات.

وتخضع جميع اللقاحات إلى اختبارات مشددة للتأكد من أنها مأمونة، بما في ذلك تجارب سريرية، قبل الموافقة على استخدامها على الجمهور، ولا تُسجِل البلدان أو توزع سوى اللقاحات التي تلبي معايير مشددة للجودة والأمان.

ونوهت المنظمة بأن اللقاحات تمثل حماية خاصة للأشخاص الذين لا يزال جهاز المناعة لديهم في مرحلة التطور، مثل الأطفال الصغار، وتقيهم من خطر الوفاة.

أما منظمة الصحة العالمية فاعتبرت 4 أمراض هي المسؤولة عن 98% من الوفيات التي يمكن الوقاية منها باتسخدام اللقاحات، وهي الحصبة، والمستدمية النزلية، والسعال الديكي، والكزاز.

حقائق وأرقام مهمة 

كشفت منظمة الصحة العالمية واليونيسف ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في أمريكا وغيرها من الجهات المختصة بالأرقام كيف أنقذت اللقاحات الملايين من الموت المحقق خلال العقود الماضية، إليكم بعضها:

1- تنقذ اللقاحات حياة 3 ملايين شخص سنويا أي أكثر من 5 أرواح كل دقيقة (يونيسف).

2- اللقاحات حالت دون وقوع 10 ملايين وفاة في الفترة بين عامي 2010 و2015 (الصحة العالمية).

3- بفضل اللقاحات تم إنقاذ أرواح 23.2 مليون طفل عبر التحصين ضد الحصبة خلال الفترة بين عامي 2000 و2018 (يونيسف).

4- لقاحات شلل الأطفال أدت إلى انخفاض الإصابة بمعدل 99%، من 350 ألف حالة سُجّلت في عام 1988 إلى 33 حالة أبلغ عنها في 2018 وحالتين في 2019.

5- نتيجة حملات التلقيح المكثفة تم القضاء على كزاز الأمهات والمواليد في جميع البلدان ما عدا 12 بلداً حتى يوليو 2019، وهذا المرض فتاك بشدة للمواليد الجدد (يونيسف).

6- تحسين التغطية الدولية للتحصين يجنب البشرية 1.5 مليون وفاة سنويا إضافية (الصحة العالمية).

7- اللقاحات أنقذت الملايين من المعاناة والعجز اللذين يرتبطان بأمراض مثل الالتهاب الرئوي والإسهال والسعال الديكي والحصبة وشلل الأطفال (الصحة العالمية).

8- إذا تمتعت اللقاحات بقوة تحصين بنسبة 100% وفعالية 100%، فإنه يمكن الوقاية من واحدة من بين 7 وفيات بين الأطفال الصغار (يونيسف).

9- في الولايات المتحدة وحدها يموت 42000 من 4.1 مليون طفل يولدون كل عام وفيات مبكرة نتيجة الأمراض التي يمكن الوقاية منها باللقاحات. (مركز السيطرة على الأمراض).

10- التطعيمات توفر للأطفال المولودين على مدى 20 عامًا ما يقرب من 295 مليار دولار من التكاليف المباشرة، التي تشمل تجنب الاستشفاء والرعاية الطبية الأخرى (مركز السيطرة على الأمراض).

11- اللقاحات توفر 1.38 تريليون دولار من التكاليف الإجمالية للمجتمع، مثل فقدان الأجور وانخفاض الإنتاجية (مركز السيطرة على الأمراض).

12- اللقاحات تحمي طفلك من أمراض خطيرة مثل شلل الأطفال الذي قد يؤدي إلى الشلل، والحصبة التي يمكن أن تتسبب بانتفاخ الدماغ والعمى، والكزاز الذي يمكن أن يتسبب بانقباضات مؤلمة في العضلات وصعوبة في البلع والتنفس، خصوصاً لدى المواليد الجدد.

قائمة الأمراض  

هناك مجموعة من الأمراض المعدية القابلة للوقاية عبر اللقحات، وتشمل القائمة التي أعدتها منظمة الصحة العالمية 26 مرضًا هي الأكثر خطورة، كالتالي:

الكوليرا

حمى الضنك

الخُناق - الدفتيريا بالإنجليزية

التهاب الكبد الوبائي من النوع "A"

التهاب الكبد الوبائي من النوع "B"

الالتهاب الكبدي الوبائي من النوع "E"

المُسْتَدْمِيَةُ النَّزْلِيَّة من النوع "B" Hib

فيروس الورم الحليمي البشري "HPV"

الأنفلونزا

التهاب الدماغ الياباني

لقاحات الملاريا

الحصبة

التهاب السحايا بالمكورات السحائية

النكاف

السعال الديكي

مرض المكورات الرئوية

شلل الأطفال

داء الكلب

فيروس الروتا

الحصبة الألمانية

الكزاز

التهاب الدماغ الذي ينتقل عن طريق القُراد

السل

التيفوئيد

الحماق

الحمى الصفراء

هناك مجموعة من الأمراض القابلة للوقاية عن طريق اللقاحات لكنها غير مُدرجة في قائمة منظمة الصحة العالمية، نظرُا لعدم كفاءة اللقاح أو لعدم كون المرض يشكل تهديد خطير في الوقت الراهن، هي:

الجمرة الخبيثة

الطاعون

حمى كيو

الجدري


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل