المحتوى الرئيسى

شعار أمازون ضحية جديدة لـ"شنب هتلر"

منذ 1 شهر - 2021-03-03 [80] قراءة

"شنب هتلر" تسبب في أزمة من نوع طريف لشركة أمازون، لكن الشركة تعاملت مع الأزمة على نحو جاد خشية خسائر عملائها.. تعرف على التفاصيل

قرر عملاق التجارة الإلكترونية التخلي عن شعاره القديم لتطبيق الهاتف الذكي، بسبب ما أثير عن الشبه بينه وبين شنب أدولف هتلر.

وكانت "أمازون»" غيرت شعارها القديم المعروف الذي يظهر عربة التسوق، وابتكرت شيئا مختلفا عبارة عن قطعة من الشريط الأزرق بحافة خشنة من الأعلى، إلا أن الحافة الخشنة أثارت مخيلة بعض المتسوقين وتصور لهم أن الشعار شبيه بوجه هتلر.

وتاليا، طرحت أمازون بهدوء تحديثًا طفيفًا لأيقونة التطبيق الجديدة التي ظهرت لأول مرة في يناير/كانون الثاني الماضي، مما يغير الشريط الملون من الشريط على الأيقونة التي تشبه بشكل مؤسف شارب يشبه فرشاة الأسنان، بحيث أصبح مستقيماً ومطوياً من جانب، بدلاً من الحواف الخشنة، وفقا لبعض المواقع الأمريكية.

شاع شارب فرشاة الأسنان في الأصل من قبل الكوميديين مثل تشارلي شابلن في أوائل القرن العشرين قبل أن يرتبط إلى الأبد بالديكتاتور النازي أدولف هتلر.

وقال متحدث باسم الشركة لموقع "ذا فيرج" المتخصص بأخبار التكنولوجيا: "تستكشف أمازون دائما طرقا جديدة لإسعاد العملاء. لقد صممنا الأيقونة الجديدة لإثارة الترقب والإثارة والحماس عندما يبدأ العملاء رحلة التسوق على هواتفهم".

ولم تعلن الشركة صراحة أنها غيرت الشعار بسبب ما أثير عن الشبه بينه وبين هتلر، لكنها أكدت أنها استبدلته "بناء على ملاحظات العملاء".

وتتطلع الأيقونة المحدثة إلى تجنب المشكلة تمامًا، حيث تستبدل المادة اللاصقة على غرار الشارب بقطعة من الشريط المطوي ثنائي اللون والتي تشير إلى الفرح (المفترض) المتمثل في تمزيق حزمة Amazon بدلاً من أحد أكثر الديكتاتوريين وحشية في العصر الحديث. 


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل