المحتوى الرئيسى

"وجد مشنوقا".. تفاصيل صادمة عن واقعة وفاة لاعب بإنجلترا

منذ 1 اسبوع - 2021-04-08 [112] قراءة

كشفت التحقيقات الأولية في وفاة لي كولينز، قائد يوفيل تاون الذي ينشط بدوري الدرجة الخامسة الإنجليزي منذ عدة أيام، عن تفاصيل صادمة.

وتم العثور على جثة لي كولينز، وذلك في غرفته بالفندق يوم 31 مارس/ آذار، بعدما أبلغ ناديه الشرطة باختفاء اللاعب وتغيبه عن التدريبات، وعدم وجود أي قدرة على التواصل معه.

ولكن منذ الإعلان عن وفاة اللاعب وحتى الساعات الماضية، لم يكن قد تم الكشف عن سبب ما حدث، لكن صحيفة "صن" البريطانية قامت بنشر نص التحقيقات الأولية في وفاة قائد يوفيل تاون.

وفي بيان تلاه أمام المحكمة، قال ضابط الطب الشرعي بن باتلي، إن كولينز ، تأكدت وفاته في الفندق يوم 31 مارس الماضي، حيث عثر عليه مشنوقا.

وأضاف بن باتلي أمام المحكمة: "بصفتي الطبيب الشرعي، أرى أنه سيكون من الضروري الحصول على مزيد من البيانات والتقارير فيما يتعلق بظروف وفاة لي".

وأتم: "سيكون من الجيد أن يتم تأجيل التحقيق قبل إصدار النص النهائي، على أن يكون هذا الأمر في موعد أقصاه 7 يوليو/ تموز 2021، وذلك لمراجعة ملابسات الوفاة".

يذكر أن لي كولينز توفي عن عمر 32 عاما، ولعب في العديد من الأندية في الدرجات الأدنى المحترفة أو الهواة.


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل