المحتوى الرئيسى

ضربة قاتلة لـ"مافيا النفط" في إيطاليا.. قصة مثيرة بمليار يورو

منذ 1 اسبوع - 2021-04-08 [59] قراءة

وجهت إيطاليا ضربة قاتلة لـ "مافيا النفط"، بضبط أصول بمليار يورو، من عصابات الاتجار غير الشرعي بالنفط.

واعتقلت الشرطة الإيطالية، الخميس، عشرات الأشخاص بعد تصديها لمخطط احتيالي لعصابات المافيا للاتجار بالنفط بطرق غير شرعية.

عملية "مافيا البترول"

وحسب وكالة فرانس برس، أدت "عملية مافيات البترول" إلى اعتقال 50 مشتبها به، بينهم وريثة تاجر نفط ثري، وضبط أصول بقيمة مليار يورو تتعلق بتبييض أموال واحتيال ضريبي من خلال المنتجات النفطية.

وقال مدعون عامون، في بيان، إن المخططات المتعددة المزعومة لعصابات مافيا ندرانجيتا في نابولي أظهرت "التآزر الشرير بين المافيا ومجرمين من ذوي الياقات البيضاء".

مافيا "ندرانجيتا"

وأضاف المدعون في نابولي وروما، ومقاطعتين في كالابريا حيث تتمركز مافيا "ندرانجيتا" أن أكثر من 173 مليون يورو تم تبييضها في صفقات نفطية حققت بها الشرطة منذ عام 2015.

وشارك أكثر من ألف شرطي في العملية في وقت مبكر الخميس، حيث قاموا بضبط ممتلكات وشركات وأموال نقدية بقيمة مليار يورو.

وكشف التحقيق "التلاقي الهائل" بين عصابات مافيا مختلفة اجتمعت للقيام بعمليات استيراد لمنتجات نفطية وتسويقها بشكل غير قانوني، في حين يتم تبييض العائدات من خلال شركات وهمية.

تهرب ضريبي

وتجنب المشتبه بهم دفع الضرائب من خلال تغيير العلامات التجارية لواردات، وصادرات منتجات نفطية بشكل احتيالي، في حين كانت سلسلة من الشركات الوهمية تقوم بتسجيل حسابات وعمليات دفع لمنتجات غير موجودة بما يتيح لعصابات المافيا تبييض عائدات نشاطاتهم الاحتيالية.

و كان يتم الاتجار بمنتجات نفطية وتوزيعها في الأسواق بدون دفع ضرائب، في واحد من مخططات مافيا "ندرانجيتا" يشمل 12 شركة وثلاثة مستودعات نفطية و37 محطة محروقات.

 وبين عامي 2018 و2019 نجح المشتبه بهم في تجنب دفع 5.8 ملايين يورو كضرائب.

عصابة "موكشا"

وفي نابولي وروما استهدفت الشرطة عصابة "موكشا" التي توصف بأنها من "أخطر" العصابات الايطالية ضمن مافيا "كامورا" الاجرامية في نابولي.

وهذه العصابة تحترف إقامة روابط مع شخصيات من القطاع العام والخاص للمساعدة في استثمار عائدات غير شرعية في القنوات الاقتصادية القانونية، وفق الإدعاء.

"آنا بيتوتزي"

وفي مخطط آخر تحالفت العصابة مع "آنا بيتوتزي" وهي مغنية سابقة وأرملة تاجر نفط ورثت شركة نفط تعاني من مصاعب مالية.

ووفق الإدعاء فإن الدفعات النقدية من الأموال المغسولة والشركات الوهمية التي تقدم فواتير مزيفة، ساعد على ارتفاع أعمال شركتها من 9 ملايين يورو إلى 370 مليونا في 3 سنوات.

و"بيتوتزي" التي كانت من بين الذين جرى اعتقالهم الخميس، كان قد عثر معها على 300 ألف يورو من الأموال النقدية عند توقيف سيارتها الرولز رويس عام 2019 ، وهي في طريقها إلى مهرجان كان.

كما تم ضبط 1.4 مليون يورو لاحقا في فندقها في ميلانو.


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل