المحتوى الرئيسى

تعلم الدرس.. حكم افتتاحية "يورو 2020" يرفض تكرار "كارثة رونالدو"

منذ 6 يوم - 2021-06-11 [97] قراءة

لفت الحكم الهولندي داني ماكايلي، الذي سيدير مباراة إيطاليا وتركيا في افتتاح "يورو 2020"، الأنظار خلال استعداداته قبل انطلاق اللقاء.

وظهر ماكايلي وهو يختبر تقنية خط المرمى بتركيز شديد وأكثر من مرة، قبل انطلاق مباراة افتتاح كأس الأمم الأوروبية، فيما بدا معه أنه تعلم الدرس من واقعته الشهيرة التي كان بطلها معه كريستيانو رونالدو قائد منتخب البرتغال قبل نحو 3 أشهر.

وكان الحكم الهولندي، الذي يدير لقاء إيطاليا وتركيا، سبق له أن تسبب في واقعة مثيرة للجدل في مباراة جمعت بين البرتغال وصربيا في شهر مارس/ آذار الماضي، ضمن التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2022.

وقرر ماكيلي إلغاء هدف للبرتغال سجله القائد كريستيانو رونالدو في اللحظات الأخيرة من المباراة التي انتهت بالتعادل 2-2، بداعي أن الكرة لم تتجاوز خط المرمى، على خلاف ما أظهرته الإعادات التلفزيونية.

وتسبب الحكم في ثورة غضب عارمة من رونالدو، الذي انفجر وألقى شارة القيادة أرضا وغادر المستطيل الأخضر قبل صافرة النهاية.

وأثبتت الإعادة التليفزيونية أن الكرة تجاوزت خط المرمى بوضوح، قبل أن يتدخل ستيفان ميتروفيتش مدافع منتخب صربيا ويبعدها إلى خارج الملعب.

يذكر أن الحكم لم يستطع العودة إلى تقنية حكم الفيديو المساعد "VAR" في تلك اللقطة، نظرا لعدم استخدام هذه التقنية في مباريات التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال.

جدير بالذكر أن ماكايلي اعتذر لرونالدو وفرناندو سانتوس مدرب البرتغال بعد نهاية المباراة، ويبدو أنه غير مستعد لتكرار هذا الاعتذار عقب مباراة افتتاح بطولة يورو 2020.


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل