المحتوى الرئيسى

الجيش الإسرائيلي يلاحق شخصين تسللا عبر الحدود اللبنانية

منذ 1 اسبوع - 2021-07-22 [242] قراءة

يجري الجيش الإسرائيلي، عملية ملاحقة أمنية لشخصين تسللا عبر الحدود اللبنانية، بعد ساعات من استهدافه مواقع لحزب الله في حمص السورية.

وبحسب هيئة البث الإسرائيلية، الخميس، فإن الجيش الإسرائيلي طالب سكان المستوطنات الواقعة على الحدود اللبنانية بالبقاء في منازلهم.

وكشفت وسائل إعلام عبرية عن قيام الجيش الإسرائيلي بتمشيط المنطقة الحدودية مع لبنان بعد الإبلاغ عن عملية تسلل.

والخميس أكد المرصد السوري أن الضربات العسكرية الإسرائيلية على حمص دمرت مستوعات أسلحة وذخائر تابعة لـ"حزب الله".

ونفذت طائرات حربية إسرائيلية، بعد منتصف ليل الأربعاء-الخميس، ضربات عسكرية طالت مواقع تابعة لـ"حزب الله" اللبناني في منطقة مطار الضبعة العسكري والقصير بريف حمص الغربي.

كما استهدفت الضربات الإسرائيلية نقاط ومواقع عسكرية أخرى لـ"حزب الله" المدعوم من إيران بالقطاع الشرقي من الريف الحمصي.

وتمكنت الضربات من تدمير مستودعات للأسلحة والذخائر، وسط معلومات مؤكدة عن سقوط قتلى وجرحى في القصف الذي جرى من الأجواء اللبنانية، وفقا للمرصد.

واكتفت وسائل إعلام رسمية سورية بالتأكيد على أن الهجوم الإسرائيلي استهدف منطقة القصير بريف حمص الغربي دون الحديث عن سقوط قتلى أو جرحى. 

بدورها، قالت وزارة الدفاع السورية: إن "العدوان الإسرائيلي على حمص تم من شمال شرق بيروت وأسفر عن أضرار مادية فقط". 

هجوم يأتي بعد يوم واحد من ظهور الرئيس السوري بشار الأسد، في حمص لأداء صلاة عيد الأضحى المبارك في جامع خالد بن الوليد. 

ويونيو/حزيران الماضي، أعلنت الدفاعات الجوية السورية تصديها لصواريخ إسرائيلية من اتجاه الأجواء اللبنانية.


المصدر: بوابة العين الاخبارية

تابع أيضاً

عاجل