المحتوى الرئيسى

اختراق "نازي" للقوات الخاصة الألمانية.. خلية عابرة للحدود

منذ 4 اسبوع - 2021-09-19 [117] قراءة

تحقق الاستخبارات العسكرية الألمانية في وجود خلية يمنية متطرفة في وحدة قوات النخبة بالجيش الألماني، تتبع ما يطلق عليهم "النازيون الجدد".

ونقلت صحيفة "بيلد" الألمانية "خاصة" عن مصادر عسكرية لم تسمها، قولها إنه:"تعمل المخابرات العسكرية "إم أيه دي"، على توسيع تحقيقاتها في التطرف اليميني بين جنود وحدة النخبة في الجيش الألماني.

وتابعت: "على مدار الأسابيع الماضية، استهدفت دائرة التجسس العسكري ضابطا وضابط صف".

وأضافت "تشتبه الاستخبارات العسكرية في أن أحد ضباط النخبة رفع علم الرايخ "الإمبراطورية السابقة" الأسود والأبيض والأحمر، والذي يستخدمه المتطرفون اليمينيون للتعبير عن ازدرائهم ورفضهم لجمهورية ألمانيا الاتحادية الحالية".

المصادر قالت أيضا "كما أن ضابط صف كان جزءا من مجموعة دردشة يمينية راديكالية داخل الجيش، تبادل عناصرها الآراء بشأن ما يعرف بـ"اليوم إكس"، وهي الكلمة الرمزية ليوم انهيار نظام الدولة الحالي واستيلاء الجماعات اليمينية المتطرفة على السلطة.

وتابعت: "يشتبه أيضا في أن ضابط الصف كان على اتصال بجنود بالجيش النمساوي يبادلونه نفس الآراء".

وتعمل الاستخبارات العسكرية الألمانية على ملف التطرف في الجيش بتركيز كبير بعد عدة فضائح، أبرزها تسريح 5 عناصر من الجيش في 2017 بعد ثبوت تشكيلهم خلية يمينية متطرفة والتخطيط لإحداث فوضى في البلاد على طريقة "اليوم إكس".

ونقلت "بيلد" عن أحد المصادر المطلعة على التحقيقات الجارية، قوله "التحقيقات تظهر النجاح.. جدار الصمت ينهار، ولن يتم التستر على أحد بعد الآن".

فيما قال متحدث باسم وزارة الدفاع، رفض ذكر اسمه، إن"المتطرفين اليمينيين ليس لهم مكان في الجيش الألماني"، مضيفا :"لا يمكننا التعليق على إجراءات تحقيق محددة".


المصدر: وكالة خبر للانباء

تابع أيضاً

عاجل