المحتوى الرئيسى

صنعاء: اختفاء أحد أبناء علماء الزيدية بظروف غامضة بعد فتوى والده بحرمة التفاخر بالآباء والأجداد (صور)

منذ 4 اسبوع - 2021-09-20 [285] قراءة

أختفى أحد أبناء علماء الدين الزيديين في ظروف غامضة، بالعاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الإنقلابية، بعد فتوى والده بحرمة التفاخر بالآباء والأجداد وحديثه عن مسألة العداء والولاء .

واطلع "المشهد اليمني"، على مناشدة رجل الدين الزيدي يحيى حسين الديلمي، التي كتبها أمس الأحد على صفحته بالفيسبوك، لمن يعرف اي معلومات عن ابنه المختفي منذ خمسة أيام في ظروف غامضة بصنعاء .

وتوقع عدد من متابعي صفحة الديلمي أن ابن العلامة الديلمي إبراهيم والذي يبلغ من العمر 14 عام تم اختطافه من قبل الحوثيين وخاصة بعد طالت عمليات الاختطاف العشرات من الأطفال من خلال الزج بهم في جبهات القتال لتغطية العجز في صفوف المليشيا الحوثية وربما ان الحوثيين اخفوا ابن الديلمي للضغط عليه للتحول للمذهب الاثنى عشري .

وبحسب مصادر مقربة من علماء الزيدية فإن المليشيا الحوثية - جناح صعدة - والذي يتلقى تعليماته من الحاكم العسكري الإيراني في صنعاء حسن ايرلو بات يمارس كل الوسائل لاقصاء الأجنحة الأخرى وخاصة من القيادات الحوثية السنية -أمثال ال الشامي والمتوكل واغلبهم من إب وصنعاء - و الزيدية من بقية المناطق بالطرق السلمية - الاقصى من المناصب - والقسرية منها الاغتيالات بعدة طرق .

وأفتى الديلمي قبيل اختفاء ابنه بان مسألة العداء والولاء لا يكون بالتقليد وإنما بالدليل كما يقول العلماء الذين استبطوا ذلك من كتاب الله وسنة رسوله .. وإلا كل من قوي وغلب حدد لنا هو من نوالي ومن نعادي ونلحق بعده ، وربما كان قائده الهوى او العصبية او الحمية او الطمع على السلطة والمال فنكون بذلك قد دخلنا معه في الظلمات .

وجاء حديث الديلمي مطابق لاهواء زعيم المليشيا الحوثية عبد الملك الحوثي والذي جر اليمن لمعاداه دول شقيقة لخدمة دول عدوه لليمن بل ومعاداة اليمنيين أنفسهم .

وأغلقت المليشيا الحوثية العديد من المداس الزيدية في الثلاث السنوات الاخيرة بعد ان انحرفت عن المذهب الزيدي واتجهت للاثنى عشرية .

هذا وحذر أحد طلاب العلماء الزيدية في اليمن بأن المذهب لم يبقى معه غير الإسم - زيدية بالاسم وأثنى عشرية في المعتقد منتقدا امتداح حسن نصر الله والخميني وغيرهم من الشيعة وداعيا للحفاظ على الهوية اليمنية العربية .


المصدر: المشهد اليمني

تابع أيضاً

عاجل